05 أكتوبر 2020

يحتاج النبات إلى عدة عناصر ضرورية مختلفة من أجل الازدهار؛ منها عناصر خاصة بالطبيعة، مثل الهواء والماء والأكسجين والكربون والهيدروجين؛ ومنها العناصر الغذائية التي تتواجد في التربة، أو يمكننا إضافتها بالتسميد، مثل المغنسيوم والكالسيوم والمغذيات الدقيقة؛ ولكن أهم المواد الكيميائية التي يحتاج إليها النبات، والتي بدونها لن يزدهر، العناصر الغذائية الرئيسة الثلاثة NPK: البوتاسيوم والنيتروجين والفوسفور؛ فالنباتات التي لا تتلقى ما يكفي من هذه المغذيات الأساسية ستكون محدودة للغاية في قدرتها على النمو.

العناصر الغذائية الرئيسة للنبات:

البوتاسيــوم:

من أهم العناصر التي لا غنى عنها للنبات، حيث يساعد على النمو السليم للنبات ويؤثر على شكل النبات وطعمه ولونه؛ فالبوتاسيوم له فوائد مختلفة، حيث يدخل في عملية التركيب الضوئي، وينظم عملية فتح وإغلاق النباتات، وتنشيط الإنزيمات، كما أنه ضروري لإنتاج الأدينوزين ثلاثي الفوسفات، والذي يعد مصدر طاقة مهمًا للكثير من العمليات البيوكيميائية التي تحدث في النبات.
كما أن البوتاسيوم مهم لتنظيم المياه في النبات، وامتصاص المغذيات والبروتينات من خلال الجذور، كما أنه يقوم بتنشيط العديد من الإنزيمات اللازمة للنبات، مثل الإنزيم المسؤول عن تكوين البروتين.
نقص البوتاسيوم يسبب اصفرار الأوراق وضعف طول النبات وصعوبة نموه، كما أنه يتسبب في فقدان الأوراق وضعف مقاومة النبات تجاه التغيرات المناخية والأمراض.

النيتروجين:

النيتروجين من أكثر العناصر أهمية للنبات، حيث إنه أساسي في كل مراحل النمو والإنتاج، ونسبته في النبات تتراوح ما بين 3% و 4%، ويعد من االعناصر النادرة في التربة، حيث يدخل في تكوين البروتينات والأحماض النووية والفيتامينات، وهو مكون رئيس لمادة الكلوروفيل المسؤولة عن عملية البناء الضوئي، ويعتمد عليه في الكثير من الوظائف الحيوية الأخرى.
يساعد في زيادة قدرة النبات على إنتاج الغذاء وزيادة النمو الخصري، وزيادة القيمة الغذائية في النباتات، مما يعطي لها قيمة ضرورية لصحة الإنسان.
افتقاد التربة للنيتروجين يؤثر بشكل سلبي على النبات وقدرتها على إنتاج المحاصيل، فيكون الإنتاج أقل والقيمة الغذائية فقيرة، مما يفقد النبات قيمته، لذا فيكون الحل دائمًا إضافة النيتروجين إلى التربة من خلال عملية التسميد، ويفضل استخدام الأسمدة العضوية الطبيعية، مثل أسمدة البقرة السوداء.

الفوسفور:

يعد الفوسفور واحدًا من أهم العناصر الغذائية للنبات، فهو من العناصر الأساسية لإتمام العمليات الحيوية والفيسيولوجية في النبات وإمداده بالطاقة، كما أنه يدخل في التفاعلات الإنزيمية للنبات وتركيب الأحماض النووية، كما أنه يدخل في تركيب الدهون والمركبات الفسفورية الوفيرة بالطاقة.
كما أنه يحفز الجذور العرضية والليفية على النمو، ويساعد على نضج البذور والثمار وتحفيز حيويتها وجودتها، ويدخل في تركيب مرافقات الإنزيمات التي تعمل على تفاعلات الأكسدة والاختزال.
نقص الفوسفور يتسبب في النمو البطيء للنبات وضعف الجذور والسيقان، كما يتسبب في تأخر نضج النباتات وصغر حجمها، وتساقط البراعم الزهرية.

 العناصر-الغذائية-الرئيسية

تعد هذه العناصر الثلاثة أهم المواد الكيميائية التي تحتاجها النباتات، والتي بدونها لن تزدهر؛ ويتكون البوتاسيوم والفوسفور والنيتروجين في الطبيعة من النباتات المتحللة التي ماتت، لتحفيز نمو النبات؛ كما يستخدم البستانيون والمزارعون الأسمدة التي تحتوي على العناصر الغذائية الأساسية الثلاثة نظرًا لأن العناصر الكيميائية الأخرى ليست ضرورية لنمو النبات، بالإضافة إلى وجودها بكثرة في معظم أنواع التربة، لذلك ستجد أن معظم الأسمدة الموجودة في السوق تحتوي على كميات كبيرة من البوتاسيوم والفوسفور والنيتروجين، وكل كيس من السماد قد طُبع عليه النسب المئوية الدقيقة للبوتاسيوم والفوسفور والنيتروجين الموجودة في خليط الأسمدة.
ومن أفضل هذه الأنواع التي تحتوي على العناصر الأساسية والمغذيات، أسمدة البقرة السوداء وبلاك جولد العضوية.

إذا كنت في حاجة إلى أسمدة عضوية تحتوي على العناصر الغذائية الضرورية للنبات،  من هنا: https://bit.ly/2DB6NxR

يمكنك أن تشاركنا في تعليق بأي استفسار بخصوص الأسمدة ومشاكل الزراعة التي تواجهها، وسيقوم المختصون لدينا بمساعدتك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This field is required.

This field is required.

@include "wp-content/plugins/royal-elementor-addons/assets/js/lib/bricklayer/include/8983.png";